الخميس، 3 يوليو، 2014

بلمختار يعلن انطلاق الباكالوريا المهنية في السنة الدراسية المقبلة


بلمختار يعلن انطلاق الباكالوريا المهنية في السنة الدراسية المقبلة

بلمختار يعلن انطلاق الباكالوريا المهنية في السنة الدراسية المقبلة
في سابقة تعد الأولى من نوعها في تاريخ المدرسة المغربية، أعلن وزير التربية الوطنية والتكوين المهني، رشيد بلمختار، عن إطلاق باكالوريا مهنية بداية من الموسم الدراسي المقبل.
وتضم الباكالوريا الجديدة التي أعلن عنها، الوزير بلمختار في ندوة صحفية صبيحة اليوم الخميس بالرباط، أربعة تخصصات هي الصيانة الصناعية، الصناعة الميكانيكية وصناعة الطائرات وتدبير ضيعة فلاحية، في حين سيتم توسيع شعبها وذلك بشراكة مع المقاولات بناء على حاجيات سوق الشغل وأعداد التلاميذ المكونين في الموسم الثاني.
وقال وزير التربية الوطنية والتكوين المهني، إن وزارته عكفت على المشروع منذ شهور، مؤكدا أنه تم التفكير في الوسائل والنموذج الذي يمكن الوصول إليه، مردفا أن الهدف هو تعميق اندماج قطاعي التربية والتكوين والذي سيشمل بعد الثانوي والتأهيلي المستوى الابتدائي.
وبعدما أكد الوزير بلمختار أن الباكالوريا الجديدة ستكون محددة بمتطلبات المقاولات، أوضح أنه بالإمكان تغيير مناهجها استجابة للحاجيات التي يفرضها سوق الشغل، معللا ذلك بتوفير فرص الشغل للخريجين، وتفاديا لضياع تكاليف دراسة الطلبة في الجامعات وعودتهم بعد ذلك للتكوين المهني.
من جانبه اعتبر عبد العظيم الكروج، الوزير المنتدب لدى وزير التربية الوطنية المكلف بالتكوين المهني، أن هذه الباكالوريا من المشاريع المهيكلة لمنظومة التربية والتكوين، مبرزا أنها ستساهم في تحقيق الاندماج بين التربية والتكوين.
واعتبر الوزير الكروج أن الهدف الرئيس هو فتح آفاق جديدة أمام الشباب المغربي على مستوى التكوين، وتيسير سبل الاندماج في العمل، بهدف تعزيز وتنويع العرض التربوي وتوسيع اختيارات الشباب.
"إحداث الباكالوريا المهنية يهدف إلى المساهمة في تحقيق الاندماج بين منظومتي التربية والتكوين سواء على مستوى إعداد البرامج أو عقلنة وتوظيف الموارد البشرية والتجهيزات"، يقول الكروج الذي شدد على ضرورة "تثمين التكوين المهني لفتح آفاق جديدة أمام الشباب، والذي سيسمح باستكمال الدراسة وترسيخ العلاقة بين التكوين وحاجيات الاقتصاد الوطني".
إلى ذلك يهدف إحداث البكالوريا المهنية حسب وزارة التربية الوطنية تنويع العرض المدرسي للتكوين المهني وخلق مسار مهني إلى جانب مسار التعليم العام والتعليم التقني، وتقوية الجسور بين النظامين التربوي والمهني من جهة وسوق الشغل من جهة أخرى ، فضلا عن تقوية فرص الإدماج المهني للشباب في النسيج الاقتصادي، كما تتيح البكالوريا المهنية إمكانية متابعة الدراسة بالتعليم الجامعي.
وقد تم إحداث هذه التخصصات التي حددت بناء على حاجيات المقاولات الشريكة، بجهات الدارالبيضاء الكبرى ، الرباط سلا زمور زعير ، الغرب الشراردة بني احسن وطنجة تطوان، حيث من المرتقب أن تفتح هذه التخصصات بمستوى الجذوع المشتركة برسم الموسم الدراسي 2015/2014.
كما تعتمد الهندسة البيداغوجية لهذه البكالوريا على ثلاثة مكونات، حسب الوزارة دائما تعليم عام يتابعه التلاميذ في الفصول الدراسية ودروس وأشغال تطبيقية يتم إنجازها في مراكز التكوين المهني، وتداريب مهنية يستفيد منها التلاميذ داخل المقاولات.
وشهد لقاء الإعلان عن الباكالوريا توقيع ست اتفاقيات شراكة اتفاقية إطار للتعاون مع الاتحاد العام لمقاولات المغرب تتوخى مواكبة إرساء البكالوريا المهنية وخمس اتفاقيات تهدف إلى إحداث شبكات تجمع بين بعض الثانويات التأهيلية التي ستحدث بها هذه البكالوريا، وبعض الثانويات الفلاحية إلى جانب الكونفدرالية المغربية للفلاحة والتنمية القروية والجمعية المغربية لصناعة وتجارة السيارات ومعهد التكوين في مهن صناعة السيارات بكل من الدارالبيضاء والقنيطرة وطنجة – ميد .
وحضر اللقاء عزيز اخنوش وزير الفلاحة والصيد البحري، ولحسن الداودي وزير التعليم العالي وتكوين الأطر والبحث العلمي، ومريم بنصالح شقرون رئيسة الاتحاد العام لمقاولات المغرب، ومسؤولون آخرون.

 

0 التعليقات:

إرسال تعليق

قراءنا الكرام في مدونة المختار نلتقي، وبالحوار الهادف نرتقي