الدهشة الجمالية

عن مطبعة عين برانت بوجدة ومنشورات جمعية الضاد صدر كتابي "تفاعل الدهشة الجماليةدراسة في تلقي شعر أبي تمام من لدن معاصريه" مقدمة الكتاب

التلقي المنتج

عن دار الأنوار بوجدة صدر كتابي النقدي الأول المعنون بالتلقي المنتج

أزيز الصمت

أزيز الصمت: إبحار في عالم الصمت الجميل حين يشتعل جمره..ديواني الأول صدر عن دار الوطن

الأساطير المنظرة لتلهيج التعليم بالمغرب

ماذا يريد الملهوجون الجدد؟ ما هي منطلقاتهم الفكرية؟ وما مقاصدهم المضمرة؟

منتدى المختار

مرحبا بكم في منتدى المختار منتدى الإبداع والحوار

الجمعة، 29 يوليو، 2016

السراب





السراب
ـــــــــــــــــــــــــ
الحبُّ في الذكرى دفنّاهُ== والهجْر تلْو الهجْر أبلاهُ
كنّا سراباً ..غرّ أعيننا== حين التقينا قبل رؤياهُ
سرْنا وعيْنُ الدهر تتبعنا== فكأنّنا لفظٌ ومعناهُ

لمّا اقتربْنا من صراحتنا == وتعانق الإحساسُ والآهُ
رأتِ الشكوك الحبّ يجمعنا==سلّتْ حسام الغدْر تنْهاهُ
فسرى الفراق إلى صداقتنا== بالغدْر يحْطِم ما بنيْناهُ

ــــــــــــ
المختار السعيدي
29 يوليوز 2016

الخميس، 28 يوليو، 2016

مناجاة








مناجاة
ـــــــــــــــــــ
أراود أحلامي وأهْجر واقعي==وأمْشي على الأحزان نحو المواجع

وأمسح دمع القلب باليأس باسما==وأشكو إلى عيني جفاف المدامع

أناجي الليالي والمآسي تورّدتْ== أقبّلها والمستحيل منازعي

سرتْ داخلي هزّاتُ جيل تحطّمتْ==أمانيه خلف الليل بين الفواجع

وأرْسم رؤياي التي صرْتُ بعضها== فترْسمني الرؤيا بحبْر الموانع

وأسأل ذاتي عن فراغات صورتي== عنِ الفجر عن ألغازِ ضوءٍ مُخادع

فلا يسْمع القلْب الكسيرُ سوى أسى==يناجي أسىً قدْ صار بعْض مراجعي
ــــــــ
المختار السعيدي
28 يوليوز2016

الأحد، 24 يوليو، 2016

مع حاسوبي - شعر المختار السعيدي




ــــــــــــــــــــــــــــــــ
كسّرْتُهُ لأُجبرا===فزادني تكسّرا
حظرْتُ نفسي ساعة=== فسال حزني أنهرا
وتهت في ضلالتي === وسامني توتّرا
فكّرت في سعادة===كانتْ تفيض أبحرا
حتى شربت زرقة===وذقت طعما أصفرا
وجئت أصبو جنّة === أخيط حلما أخضرا
لعلني أسمع ما === ينهي ضلالي أو أرى!

ـــــــــــــ
المختار السعيدي 23 يوليوز2016

إشراقة - شعر المختار السعيدي








إشراقة
ــــــــــــــــــــــــ
أشْرقْتِ نورا في غياهب يأسي ===وزرعْتِ فجْرا في ظلام النفس
وقطفْتِ من روحي بداية حلمنا === ودفنْتِ في قبر النهاية حدْسي

المختار السعيدي
تازة 21 يوليوز 2016
23:50