الدهشة الجمالية

عن مطبعة عين برانت بوجدة ومنشورات جمعية الضاد صدر كتابي "تفاعل الدهشة الجماليةدراسة في تلقي شعر أبي تمام من لدن معاصريه" مقدمة الكتاب

التلقي المنتج

عن دار الأنوار بوجدة صدر كتابي النقدي الأول المعنون بالتلقي المنتج

أزيز الصمت

أزيز الصمت: إبحار في عالم الصمت الجميل حين يشتعل جمره..ديواني الأول صدر عن دار الوطن

الأساطير المنظرة لتلهيج التعليم بالمغرب

ماذا يريد الملهوجون الجدد؟ ما هي منطلقاتهم الفكرية؟ وما مقاصدهم المضمرة؟

منتدى المختار

مرحبا بكم في منتدى المختار منتدى الإبداع والحوار

الجمعة، 26 أغسطس، 2016

الوقاحة غاظها الشرف! شعر المختار السعيدي










ــــــــــــــــــــــــ
قدْ مسّني يا صاحبي تلَفُ == ثاوٍ على نارٍ وأرْتجفُ
أمشي يمينا خلْف جعْجعةٍ==أمشي يسارا ثمّ أنْخسف
في داخلي مليون أحْجية==والعقل نام أصابه خرَفُ
أرنو بعيني نحْو أعْمدة == صفْراء فيها العارُ يُغْترَفُ
والأذن أذْهلها الذي سمعتْ==والقلب يعْصيني ويعْترف
الشمس صارت للدجى سندا==والواقفون بقربها اختلفوا
هذا يقول ضياؤها قمرٌ==والعارف اقْتاتتْ به الجيفُ
ماذا أرى ..لا شيء أبْصره==غير الوقاحة غاظها الشرفُ
فأتتْ على ظهْر الحقارة في==ليل الدناءة خلف من قذفوا
لتقول ما لون الصفاء وما==شكل العفاف وكلّها أسفُ
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المختار السعيدي
25 غشت 2016

الاثنين، 22 أغسطس، 2016

متى ننام؟ شعر المختار السعيدي








متى..ننام؟
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
متى تنامْ؟
إني رأيت عينك اليسرى تغازِل الظلامْ
وعينك اليمنى تلْعنُه دون احْترامْ
عيناك ضدّان أيا منْ سار في درب السهادْ !
فأيّ عينيك سيعْشق الرقادْ؟
..........
كيف أنامْ؟
والليل حطّم الزمان ثمّ عاث في الحطامْ !
لا ..لن أنامْ
ما دام في العينين يأس وغرامْ
متى أنامْ؟
ونظْرتي تهدّ نظرتي بِوَصْلة العنادْ 
تُدْني الأماني في ابتعادْ !
وترْسم المحال ممْكنا بريشة الودادْ
في لوحة الأوهامْ.. !
....
متى ننامْ؟
ونحْنُ في يقْظتنا نيامْ؟ !! 
ــــــــــــــــــــــــــــ
المختار السعيدي
الرباط
17 غشت 2016
01:30

ذبول-شعر المختار السعيدي









ذبول
ــــــــــــــــــــــــــ
ها أنْت تذبلينْ
يا وردةَ الحبّ اللعينْ
كمْ تهْتُ خلْف الوهْمِ أخْدع الفؤادْ
ونمْتُ عاريا
 على شوْكِ السهادْ
حتّى صحوْتُ من أراجيف الرقادْ
وسرْتُ حافيا
إلى الحنينْ
أحْمل صبْري والعنادْ
كيْ أُعْدم  الذكْرى وأشْنق الودادْ
وأنْتشي بلذّة الأنينْ
حين أراك تذْبلينْ
يا وردة الحب اللعينْ
ـــــــــــــــــــــــــــــ
المختار السعيدي
13 غشت2016
00:00