الأحد، 6 مارس، 2016

حدّقت في صمتي!



حدّقت في صمتي !
 ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 حدّقْت في صمْتي لإقناعي ==  وقرأتُ فيهِ بياضَ أوجاعي
جادلتُه: يا نصْف عقلي: "ما الهوى == إلا جنون رامَ إٍرضاعي
كن نصفنا وصُنِ الصبابة إنها == نارٌ بها يخْضَرُّ إبداعي !"
لكنّ صمتي صاح بعد تأمل: == "لا يستطيع الهجر إرجاعي
إني رحلْتُ إلى جنان توحُّدي == فهناك أجني زهْرَ إمتاعي"
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المختار السعيدي
06 مارس 2016

0 التعليقات:

إرسال تعليق

قراءنا الكرام في مدونة المختار نلتقي، وبالحوار الهادف نرتقي